www.Elghalmi.Mam9.com
مرحبا بك

عزيزي الزائر نرحب بك في منتدانا و نتمنى لك قضاء وقت ممتع و مفيد
انت غير مسجل لدينا تواجدك معنا يشرفنا
فتسجل وستجد المفاجئات.
نتشرف بدخولك الى موقعنا
http://www.elghalmi.mam9.com
وشكرا على دخولك.



.

www.Elghalmi.Mam9.com

إليكم موقع شبكةElghalmi كموقع منوع يحتوي على الكثير من الخدمات الإلكترونية التي تهدف إلى إرضاء المستخدم العربي و تعزيز المحتوى الفكري لجميع المستخدمين , Elghalmiيتعامل على دمج الأفكار الكاملة في شبكة متكاملة تسعى الى الفروض الإجتماعية المتنوعة ,فمرحبا بكم
 
الرئيسيةمنتدى الجوال -اليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الاخـلاص حقيقته ..اهميته .. ثمراته ..وسائل اكتسابه..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




تاريخ التسجيل : 01/01/1970

مُساهمةموضوع: الاخـلاص حقيقته ..اهميته .. ثمراته ..وسائل اكتسابه..   السبت 1 يناير 2011 - 13:30


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :


تعريف الاخلاص :


الاخلاص هو افراد الحق سبحانه في الطاعة بالقصد , وهو ان يريد بطاعته التقرب الى الله عز وجل دون شيء اخر ومن تصنع لمخلوق

او اكتساب صفة حميدة عند الناس او محبة مدح من خلق او معنى من المعاني سوى التقرب بة الى الله تعالى .
ويصح ان يقال : هو تصفية الفعل عن ملاحظة المخلوقين .وقيل : الاخلاص : نسيان رؤة الخلق بدوام النظر الى الخالق
ومن تزين للناس بما ليس فيه سقط من عين الله .قال ابو عثمان سعيد بن اسماعيل : الاخلاص :
ان تريد بقلبك وبعملك وعلمك وفعلك رضا الله تعالى , خوفا من سخط الله
كانك تراة بحقيقة علمك بانه يراك حتى يذهب الرياء عن قلبك . ثم تذكر منة الله عليك اذ وفقك لهذا العمل حتى يذهب العجب من قلبك
وتستعمل الرفق في عملك حتى تذهب العجلة من قلبك .وقال الامام ابن القيم رحمه الله في معنى الاخلاص العمل لله :
اي لايمازج عملة ما يشوبه من شوائب ارادات النفس : اما طلب التزين في قلوب الخلق واما طلب مدحهم
والهرب من ذمهم , او طلب تعظيمهم , او طلب اموالهم , او خدمتهم ومحبتهم , وقضائهم حوائجه
او غير ذلك من العلل والشوائب التي عقد متفرقاتها : هو ارادة ما سوى الله بعمله كائنا ما كان .
الاخلاص في القران :

1) وحديث القران عن الاخلاص يظهر فيه الامر والتاكيد الشديد , قال تعالى :

( وما امروا الا ليعبدوا الله مخلصين له الدين ) البينه : 5 فبين الله تعالى ان اهم ما فرضه هو الامر باخلاص العبادة لله وحده .

2) وبين سبحانه ان الاخلاص من الحق الذي نزل به الكتاب , والذي يقبل غيره فقال :

( انا انزلنا اليك الكتاب بالحق فاعبد الله مخلصا له الدين * الا لله الدين الخالص ) الزمر : 2-3

3) ويتجاوز الامر بالاخلاص حدود الحياة ليشمل الممات كذلك , وقال تعالى

( قل ان صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين * لا شريك له وبذلك امرت ) الانعام 162

4) واخلاص العبادة لله عز وجل وحده هو اصل الاصول الذي يجب اعلانه والجهر به , والدعوة اليه

واظهار البراءة من مخالفيه , فليس هناك مجال للتفريط فيه او المساومة عليه قال تعالى
( قل الله اعبد مخلصا له ديني * فاعبدوا ما شئتم من دونه ) الزمر

5) وتتجلى صورة البراءة من المشركين بسبب تفريطهم في هذا الاصل في قوله جل وعلا

( قل يا ايها الكافرون * لااعبد ما تعبدون * ولا انتم عابدون ما اعبد * ولا انا عابد ما عبدتم *
ولا انتم عابدون ما اعبد * لكم دينكم ولي دين ) سورة الكافرون

6) واخبر سبحانه عن حسن عبدة المخلص فقال : ( ومن احسن دينا ممن اسلم وجهه لله وهو محسن )

قال ابن القيم رحمه الله فاسلام الوجه : اخلاص القصد والعمل لله , والاحسان فيه متابعة رسول الله وسنته .

7) وقال تعالى مبينا جزاء التفريط في الاخلاص : ( وقدمنا الى ما عملوا من عمل فجعلناه هباءا منثورا ) الفرقان

قال ابن القيم رحمه الله : وهي الاعمال التي كانت على غير السنة , او اريد بها غير وجه الله عز وجل

Cool وبين تعالى ان الاخلاص يؤدي الى التقوى والى الجزاء الاوفى من الله تعالى فقال تعالى :

( وسيجنبها الاتقى * الذي يؤتى ماله تزكى * وما لاحد عنده من نعمة تجزى * الا ابتغاء وجه ربه الاعلى * ولسوف يرضى ) الليل .

الاخلاص في السنة :
وردت في السنة احاديث عدة تبين مكانة الاخلاص , وتحث على الالتزام به في كل عمل من الاعمال وم ذلك :
1) عن عمر بن الخطاب رضي الله عنة قال : سمعت رسو الله صلى الله علية وسلم يقول :
" انما الاعمال بالنيات , وانما لكل امرئ ما نوى , فمن كانت هجرته الى الله ورسوله فهجرته الى الله ورسوله
ومن كانت هجرته الى دنيا يصيبها او امراة ينكحها فهجرته الى ما هاجر اليه " متفق عليه

2) عن انس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " ثلاث لا يغل عليهن قلب مسلم :

اخلاص العمل لله , ومناصحة امور الولاة الامر , ولزوم جماعة المسلمين "

قال ابن القيم رحمه الله " اي لا يبقى في قلبة غل مع هذة الثلاثة بل تنفي عنه غله , وتنقيه منه

وتخرجه عنه فان القلب يغل على الشرك اعظم غل , وكذلك يغل الغش , وعلى خروجه عن جماة المسلمين بالبدعة والضلاله .
فهذة الثلاثة تملؤة غلا ودغلا .ودواء الغل واستخراجه : بتجريد الاخلاص والنصح والمتابعة السنة

5) عن ابي موسى الاشعري رضي الله عنه قال : سئل رسول الله عن الرجل يقاتل شجاعة , ويقاتل حمية , ويقاتل رياءا .

اي ذلك في سبيل الله ؟ فقال الرسول صلى الله عليه وسلم " من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله "

جاهد نفسك :

يظن الكثير من الناس ان الاخلاص من الامور السهلة التي يستطيع كل احد تحقيقها دون ادنى مجاهدة

والواقع خلاف ذلك و فالاخلاص يحتاج الى مجاهدة قبل العمل واثناء العمل وبعد العمل .
قبل العمل : [/u]
بان يقصد بعمله وجه الله تعالى ويصفيه عن ملاحظة المخلوقين .
واثناء العمل : تكون المجاهدة في الحفاظ على هذه النية الصادقة فان الانسان قد يكون مخلصا في ابتداء العمل فاذا دخل في العمل واستقر فيه جاءه الشيطان فوسوس له وزين له اطلاع الخلق على عمله وهنا تكون المجاهدة النفس على الاستمرار في العمل بنفس النية الاولى .
وبعد العمل : تكون المجاهدة برؤية التقصير في العمل , وعدم استحسانه والعجب به واستحقاقه الثواب عليه .

قال بعض السلف :
افة العبد رضاه عن نفسه , ومن نظر الى نفسه باستحسان شيء منها فقد اهلكها , ومن لم يهتم نفسه على دوام الاوقات فهو مغرور .

وقيل لسهل بن عبد الله : اي شيء اشد على النفس ؟ قال : الاخلاص لانه ليس لها فيه نصيب .

وقال ذو النون المصري : ثلاث من علامات الاخلاص : استواء المدح والذم من العامة , ونسيان رؤية الاعمال

ونسيان اقتضاء ثواب العمل في الاخرة .


وقال ابو يعقوب السوسي : متى شهدوا الاخلاص في اخلاصهم احتاج اخلاصهم الى اخلاص .

وقال يوسف بن الحسين : اعز شيء في الدنيا الاخلاص و وكم اجتهد في اسقاط الرياء عن قلبي فكانه ينبت على لون اخر .


علاقة الاخلاص بالصدق :


هناك تلازم بين الاخلاص والصدق . قال ابن القيم رحمه الله " وقد تنوعت عباراتهم في الاخلاص واالصدق , والقصد واحد "

فقيل الاخلاص : استواء اعمال العبد في الظاهر والباطن والرياء : ان يكون ظاهرة خيرا من باطنه .
والصدق في الاخلاص : ان يكون باطنه اعمر من ظاهره "

ثمرات الاخلاص : ثمرات الاخلاص لايمكن حصرها , لانه ركن في كل عمل , وبسبب في كل خير

فكل ورد في الكتاب والسنة ان يعد من الثمرات الاخلاص وفوائدة غير انه يمكن اجكال ذلك :

1) الاخلاص سبب في جعل العمل مقبولا , وتركهه يحبط العمل ويوجب العقوبة

2) يرفع الدرجات ويكسب المنازل العالية .

3) سبب في النجاة من الشدائد والمحن .

4) سبب في استجابة الدعاء ,

5) سبب في رضا الله عز وجل عن العبد .

6) الحصول على التقوى .

7) سبب في الزهد في الدنيا والقناعة وعدم النظر الى الاخرين .

Cool سبب في دحر الشيطان والتغلب على وساوسة ولذلك استثنى ابليس اهل الاخلاص ( الا عبادك منهم المخلصين )

9) سبب في التخلص من الرياء والشرك : قال الفضيل بن عياض : ترك العمل من اجل الناس شرك , والاخلاص ان يعافيك الله منهما

10 ) سبب في انتصار المسلمين على اعدائهم لقوله صلى الله علية وسلم " انما ينصر الله هذة الامة بضعيفها , بدعوتهم وصلاتهم واخلاصهم "

11) سبب في النجاة من عذاب الاخرة وعذاب القبر

12 ) سبب في الهدى والتخلص من الضلال .

13 ) سبب في محبة الله عز وجل ومحبة الخلق .
14 ) سبب في طمانينة القلب والشعور بالسعادة والسكينة .
15 ) سبب في تكثير العمل ومضاعفة الاجر
16 ) سبب في تطهير القلب من امراضة .
17 ) سبب في قلب العادات الى العبادات يثاب عليها
18 ) سبب في التوفيق الى الصواب
19 ) سبب في حسن الخاتمة والموت على السنة .

كيف تكون مخلصا ؟


كما ان كثيرا من الناس ر يرون صعوبة في تحقيق الاخلاص وهذا من تفريطهم وجهلهم فان كثيرا منهم كذلك يرون الاخلاص التام لا يمكن

ان يتحقق , لان حراسة القلب قبل واثناء وبعد العمل مستحيلة .وهذا ايضا خطا من القول دون ان يستند الى دليل ,
فان الله عز وجل ما امرنا بامر الا وفي مقدور كل واحد منا تنفيذة على اكمل وجه قال تعالى ( وما جعل عليكم في الدين من حرج ) الحج
والاخلاص مما امر الله تعالى به , ويمكن للمرء ان يستدعي الاخلاص في كل عمل اذا راعى ما يلي :

1_ معرفة الله عز وجل باسمائة وصفاته ونعوت جلاله , فهذه المعرفة تجعل النفس تشاهد جلال الله عز وجل وعظمته

وانه اهل سبحانه لان يعبد ويخلص له العبادة .

2_ معرفة الخلق وانهم مخلوقون مربوبون ضعفاء فقاء , لا يستحقون ان يبطل الانسان عمله لاجل رؤيتهم وثنائهم .

3_ معرفة النفس بكونها مصدر كل سوء وقبح وان ما يصدر عنها من خير وهدى فمنالله وحده فيستعين بالله عليها حتى لا تتجاوز حد الاخلاص .

4_ التفكر في فضائل الاخلاص وعلة منازل الخلصين .

5_ التفكر في مضار الرياء وسفول منازل المرائين

6_ الطمع فيما عند اله من ثواب .

7_ الخوف من عذاب الله عز وجل بسبب الرياء

8_ كراهة السقوط من عين الله

9 _ الخوف من سوء الخاتمة , والتفكر في ان الموت ياتي بغتة والحذر من ان يدركه على غير اخلاص .

10 _ مطالعة اخبار اهل الاخلاص , وما اتحفهم الله تعالى به من الكرامة والمنازل العالية ...

واخبار اهل الشرك والرياء وما عاقبهم الله به في الدنيا والاخرة .
جزاء الاخلاص :

قال تعالى

( ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما واسيرا * انما نطعمكم لوجه الله لا نريد منكم جزاء ولا شكورا * انا نخاف من ربنا يوما عبوسا قمطريرا * فوقاهم الله شر ذلك اليوم ولقاهم نضرة وسرورا * وجزاهم بما صبروا الجنة وحريرا * متكئين فيها على الارائك لا يرون فيها شمسا ولا زمهريرا * ودانية عليهم ظلالها وذللت قطوفها تذليلا * ويطاف عليهم بانية من فضة واكواب كانت قواريرا * قواريرا من فضة قدروها تقديرا * ويسقون فيها كاسا كان مزاجها زنجبيلا * عينا فيها تسمى سلسبيلا * ويطوف عليهم ولدان مخلدون اذا رايتهم حسبتهم لؤلؤا منثورا * واذا رايت ثم رايت نعيما وملكا كبيرا * عاليهم ثياب سندس خضر واستبرق وحلوا اساور من فضة وسقاهم ربهم شرابا طهورا * ان هذا كان لكم جزاء وكان سعيكم مشكورا * ) الانسان 8_22

فهذا الجزاء الحسن , والنعيم الابدي , والسعادة الدائمة , والفرح والسرور , والسؤدد والجمال والغنى , انما هو للمخلصين من عباد الله .

الذين لا يعطون الا لله , ولا يمنعون الا لله , ولا يحبون الا لله , ولا يبغضون الا لله , ولا يقولون الا لله , فهم بالله وفي الله ولله .

نسال الله تعالى ان يجعلنا من اهل الاخلاص , وان ينجينا من العمل لغيره انه ولي ذلك والقادر عليه .

وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد .

واخر دعوانا ان الحمدالله رب العالمين .

لقد قرات يوما كتيب صغير يتحدث عن الاخلاص فاحببت ان تشاركوني فيه عسى
ان يرزقنا الله الاخلاص في سبيلة وايا كان من الاعمال .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاخـلاص حقيقته ..اهميته .. ثمراته ..وسائل اكتسابه..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.Elghalmi.Mam9.com :: الدعوة والإرشاد-
انتقل الى: